سعودية تتمكن من إنقاذ مسافرة علي متن أحد رحلات خطوط الطيران السعودية في موقف بطولي نادر

حدث في رحلة طيران الخطوط السعودية المتجهة من الرياض إلى رفحاء، حيث تحولت لحظات القلق والتوتر إلى لحظات امتلأت بالأمل والإنسانية بفضل شجاعة وتفاني ممرضة سعودية كانت الطائرة قد أقلعت لتوها من مطار الملك خالد بالرياض، عندما اختبرت إحدى المسافرات وعكة صحية شديدة أدت إلى فقدانها الوعي. وفي هذه اللحظات الحرجة، أعلن طاقم الطائرة عن حاجتهم الماسة للمساعدة الطبية، مما أثار قلق وتوتر الركاب.

وسط هذا الوضع المتوتر، تقدمت الممرضة حميدة الشيحي، وهي من منسوبي وزارة الصحة بمحافظة رفحاء، بكل شجاعة وتفاني لتقديم الإسعافات الأولية للمسافرة المتأزمة. لقد كانت استجابتها سريعة وحاسمة، حيث تمكنت من إعادة الوعي إلى المريضة وتحسين حالتها الصحية بشكل ملحوظ.

بفضل جهود الممرضة الشيحي، تمكنت المسافرة من استعادة وعيها واستقرار حالتها الصحية بشكل يسمح بإكمال الرحلة حتى الهبوط بأمان في مطار رفحاء. ومن هناك، تم نقل المريضة إلى مستشفى رفحاء المركزي لتلقي الرعاية الطبية اللازمة ومتابعة حالتها الصحية هذا الموقف لم يكن مجرد حادثة عابرة في يوم عادي، بل كان درسًا في الشجاعة والإنسانية. يُظهر لنا كيف يمكن للأفراد أن يكونوا أبطالًا في لحظات غير متوقعة، وكيف يمكن للتعاطف والمهنية أن ينقذا حياة.